img
مكتب المفتش العام وزارة النفط
ورشة عمل ظواهر الفساد المحددة من قبل مكاتب المفتشين العموميين

أقام مكتبنا بالتنسيق مع هيأة النزاهة ورشة عمل بعنوان (ظواهر الفساد المحددة من قبل مكاتب المفتشين العموميين/مكتب المفتش عام وزارة النفط أنموذجا) وذلك ضمن منهجية تعزيز مفاهيم النزاهة وبحضور السيد معاون المفتش العام جمال عبد اللطيف محمد حسين و الدكتورة منال عبد الهادي من هيأة النزاهة (مدير عام دائرة البحوث والدراسات) وبإشراف الدكتورة شفاء عبد حسين/ مدير قسم الشؤون القانونية وقدم الورشة الباحث المحقق السيد محسن علي داوود وعلى قاعة المكتب في يوم الخميس المصادف 1/8/2019. حيث أكد الباحث بأن الخروج من ظواهر الفساد الإداري والمالي يتطلب تدخلا" ميدانيا" في ظل الأزمات والظواهر المختلفة التي تعانيها قطاعات الدولة مما يتطلب دعم المؤسسات المعنية بشكل مباشر بمكافحة الفساد ( هيأة النزاهة ، وديوان الرقابة المالية ، مكاتب المفتشين العموميين ، والمجلس الأعلى لمكافحة الفساد ) ولغرض الوقوف على دور مكاتب المفتشين العموميين في معالجة أهم الظواهر السلبية تم اختيار وزارة النفط لكونها تمثل العمود الفقري للاقتصاد وقد تخللت الورشة نقاشات عدة من الحضور حول الآليات المتبعة حديثاً لمكافحة الفساد ودراسة الجدوى الاقتصادية في المشاريع النفطية والصناعة النفطية.وحضر الورشة (31) مشارك.